النساء

هذه الأشياء تؤذي المنطقة الحساسة وقد تقتل علاقتك الحميمية … احذريها

Advertisement

هذه الأشياء تؤذي المنطقة الحساسة وقد تقتل علاقتك الحميمية … احذريها

2

إن المنطقة الحميمية هي من المناطق الحساسة في الجسم والتي يجب أن يتم الاعتناء بها بصورة يومية ودائمة, ولكن هناك عادات تؤذيه أكثر من غيرها قد لا لاحظها المرأة ولكنها تؤثر كثيراً ومن أهمها

أولاً: الجلوس على الدراجة

إن وضعية الجلوس على الدرجة سواءً كانت دراجة نارية أو رياضية من الأمور التي تؤذي المنطقة الحميمية  , فتلك الوضعية والمكان من الممكن أن يكون قاسياً عليها ويؤدي إلى ضغط على الأعصاب التي تعصب المنطقة الحساسة مما ينتج عنه قلة جريان الدم في تلك المناطق يؤدي بدوره إلى خدر في المنطقة يؤثر بشكل لاحق على الحياة الحميمية للمرأة بشكل بالغ

ثانياً: الملابس الداخلية المتسخة

من أكثر الأمور التي تؤذي المنطقة الحميمية هي ارتداء الملابس الداخلية المتسخة او ارتداء نفس الملابس الداخلية لعدة أيام متتالية وعدم تغيرها يومياً. والسبب يكون أن تكون المنطقة الحميمية  في تماس مباشر مع الجراثيم المفرزات , وبشكل عام أي رطوبة في الجسم هي بيئة لنمو الجراثيم, فستكون الملابس الداخلية هي مكان لنقل الأمراض الكبيرة للمنطقة الحساسة

لذلك يجب أن يتم تغير الملابس الداخلية عدة مرات في اليوم وعدم الخروج من المنزل بدون وضع الفوط اليومية التي تمتص الرطوبة وتغير الملابس الدخلية متى وجد فيها أي رطوبة او ماء وتجفيف المهبل بعد الاستحمام أو دخول دورة المياه

ثالثاً: استعمال الغسول للمنطقة الحساسة بشكل كبير

دوماً التوسط هو أفضل شيء في مجال العناية بنظافة المهبل, فلا يهمل ولا يتم المغالاة في تنظيفه وتطهيره, فبعض النساء يستعملن الصابون ذو المواد القوية في تنظيف المنطقة الحساسة وهذا امر خاطئ أما أن يتم استعمل الغسول أو يتم استعمال مواد لطيفة على البشرة. من الأخطاء الأخرى أن بعض النساء يدخل الصابون إلى داخل المنطقة الحميمية وهذا خاطئ أيضاً

عن الكاتب

اسماء

اتركي تعليقك