الدورة الشهرية

عسر الطمث اعراضه و علاجه

Advertisement
عسر الطمث
التقلصات المؤلمة التي لا تتوقف أو تهدأ قد تصيب بعض السيدات أثناء
فترة نزول الطمث . وتنتج هذه التقلصات عن مواد تسمى (بالبروستاجلاندين )
وهي مركبات تتسبب عادة في حدوث التقلصات الرحمية المؤلمة والمتواصلة
في إنهاك المريضة واستنزاف طاقتها .
التعرف على الأعراض :
الشكوى الأساسية هي حدوث تقلصات رحمية مؤلمة فقط أثناء نزول الطمث
وتتركز الآلام في المنطقة السفلى من البطن وقد تمتد لتصل إلى الظهر والفخذين
ويصاحبها حصول غثيان أو تقيؤ أو حتى إسهال مع الشعور بالألم في كافة أنحاء الجسم .
التأكد من المشكلة :
من السهولة التعرف على الآم الطمث المزعجة لكن قد تكون هذه الآلام نتيجة
وجود أورام ليفية أو التهابات الحوض المزمنة أو غيرها . لذا
من المهم قيام الطبيب بعمل فحص سريري للحوض وإجراء بعض
الفحوصات المخبرية الأخرى حتى يتم التأكد من عدم وجود أمراض خطيرة .
محاولة العلاج :
الكثير من الأدوية المسكنة للألم الموجودة في صيدلية المنزل تستطيع
التخفيف من التقلصات الرحمية المؤلمة . لكن إذا لم تجدي هذه الأدوية
نفعاً فقد يصف لك الاختصاصي أدوية أكثر فعالية .
هنا بعض النصائح المفيدة التي يمكنك القيام بها لوحدك عند معاناتك
من عسر الطمث .
*رياضة المشي قرب المنزل :
ممارسه بعض التمارين الرياضية المعتدلة
بانتظام كالمشي قد يخفف كثيراً من الم الدورة الشهرية نتيجة إفراز مادة
المورفين المخدرة الطبيعية من الجسم .
*ممارسة اليوجا :
اتخاذك لبعض الوضعيات والتمدد بشكل خاص
قد يخفف كثيراً من آلام الدورة الشهرية .
حاولي اتخاذ ما يسمى بوضعية القط .البقرة
يمكن شرح تلك الطريقة كما يلي :
اجلسي على يديك وركبتيك . قومي بتقويس ظهرك للأعلى كما
تفعل القطط . ثم اجعليه مستقيماً كوضعيه البقرة ..
كرري عمل التمرين عدة مرات .
أو حاولي إسناد ظهرك بشكل مستقيم على الجدار مع ثني الركبتين
وشد البطن إلى الداخل ومحاولة الاسترخاء التمارين السابقة مفيدة
جداً لعلاج آلام أسفل الظهر لأن تمرين هذه العضلات يجعلها
مشغولة عن الإحساس بالألم .
· تمارين عضلات الحوض :
تمارين كيجل لتنشيط عضلات قعر الحوض وتخفيف الألم
في تلك المنطقة . ويتم تخفيف الألم بهذه الطريقة عن طريق تخفيف
الاحتقان وإفراز الجسم لمواد مخففة للألم في الدم .
· جربي الأدوية المسكنة للألم :
الموجودة في صيدلية المنزل . بإمكانك اختيار أي نوع
من المسكنات الموجودة في منزلك . إن 80% ممن
يستعملن تلك الأدوية تخف لديهن ألم الدورة بشكل كبير
خصوصاً إذا تم البدء في تناولها قبل يومين من نزول
الدورة وقبل إستفحال الألم .
يستطيع طبيبك وصف بعض المسكنات وشرح بعض التمارين
ومراقبة الأعراض لديك بشكل مكثف .( إذا زادت الحالة سوء
يجب احظار الطبيب ) .
أقراص منع الحمل قد تفيد في تلك الحالات والسبب يعود الى
أنها تمنع الإباضة وبالتالي تقلل من كميه نزول الطمث كما تقلل
من إفراز مادة البروستاجلاندين مما يقلل بشكل كبير من آلام
الدورة الشهرية .
نفس الإجراءات  التي تتخذ لتخفيف عسر الطمث
قد تساعدك أكثر إذا مارستها طوال الشهر .
·       اعتني بنفسك وتناولي غذاء صحياً متوازناً.
·       مارسي الرياضة بانتظام  وتغلبي على عوامل التوتر .

عن الكاتب

Khaled alhrbi

اسم خالد محرر في موقع صحة المراة العربية

اتركي تعليقك