المراه الحامل و النفاس | مقالات عن الحمل

اليود والحامل

Advertisement

قصة اليود مع الحوامل
ان قصة اليود مع الحوامل تعد اكبر دليل على مدى اهمية ان تعنى كل حامل بغذائها فنقص هذا المعدن
فقط في غذاء الحامل يمكن ان يؤدي الى ولاده طفل متخلف عقليا ومتاخر في نموه

ولقد بدا اكتشاف هذه العالقة خلال العشرينات في مستعمره كولومبيا البريطانية حينما لاحظ الاطباء
ان السكان داخل البلاد والذين عاشوا في مناى عن الشواطئ انتشرت بينهم حالات ولادة طفل متخلف
عقليا .. بينما لم تحدث هذه الظاهره لسكان الشواطئ
ولما بحث امر هذه الظاهره بعناية وجد ان سر هذه الظاهرة يكمن في وجود نقص بمعدن اليود بغذاء وشراب سكان
المناطق الداخلية بينما لم يحدث هذا النقص بسكان الشواطئ لاعتمادهم لى حد كبير على تناول الاسماك
والماكولات البحريه المعروفه  بغناها باليود

Advertisement

اهمية اليود للحامل
اليود معدن ضروري جدا لتكوين هرمونات الغدة الدرقية وبدونه يحدث نقص بالتالي في تكون هذه الهرمونات
ويؤدي ذلك لى تضخم الغده الدرقية  وعندما يفتقر غذاء الحامل لليود فان ذلك يتسبب في قلة انتاج هرمونات الغده
الدرقيه عند الوليد وظهور اعراض مميزة تدل على وجود نقص بنشاط هذه الغدة عند الولادة فمثل هذا الوليد يتاخر نموه
العقلي والجسمي وتظهر عليه علامات جسمانية ههميز مثل قصر العنق وزيادة سمكه وتورم الجفون وبرودة وجفاف الجلد
وعادة ما يكون الوليد زائد الوزن وهذا النقص الخلقي بنشاط الغدة الدرقية هو ما يسمى بالكشاشة او الفدامة

كيف يمكن سد حاجة الجسم من اليود
ان اليود يتوافر في الاسماك ولماكولات البحرية عموما ولذا فان هذه النوعيه من الاغذية تعد من النوعيات الضرورية
بغذاء الحامل كما يوجد في منتجات الالبان وفي ملح الطعام المقوى

ويوجد اليود بالتربه وبمياه الشرب لكن بعض المناطق تفتقر اليه ومن هنا تحدث عادة مشكله نقصه ولكن هذه المناطق
تعتبر محدوده ببلدنا ومن امثلتها منطقه الواحات

ويعتبر اليود من المغذيات التي يجب تامين توافرها في جسم الحامل منذ بداية الحمل وخلال الشهور الاولى منه

عن الكاتب

Khaled alhrbi

اسم خالد محرر في موقع صحة المراة العربية

اتركي تعليقك