الصحة العامة

الوقاية من الكتاراكت – الماء الازرق

Advertisement

الكتاراكت معناه : حدوث  عتامه بعدسة العين مما يؤدي الى اضطراب الرؤية الى حد يصل الى فقدان الرؤية تماما
وقد ظل من المعروف ان هذه العتامة تحدث تدريجيا مع التقدم في السن اي انها تعتبر احدى نواتج الشيخوخة
لكنه في الحقيقة وجد حديثا ان هناك علاقة قوية ومباشرة بين كثرة التعرض لاشعة الشمس وبين احدوث الكتاراكت

والمقصود بالتحديد هو الاشعة فوق البنفسجية من اشعة الشمس حيث وجد ان الطاقة الناتجة عن هذه الاشعة تمتص
بالمركبات الموجوده في عدسة العين ويؤدي ذلك الى تكوين الشق الحر والذي يؤدي بدوره الى تلف البروتين الشفاف
الموجود بالعدسة وبالتالي تصاب العدسة بالعتامة

Advertisement

بناء على ذلك فانه من الضروري تجنب الافراط في التعرض لاشعه الشمس وفي حالة الاضطرار لذلك يجب ارتداء قبعه للعين
ونظارة من النوع الذي يقاوم وصول الاشعة فوق البنفسجية للعين

دور التغذية في الوقاية من الكتاراكت
وجد ان مضادات التاكسد يمكن ان توفر الوقاية من هذه الحالة بل يمكن كذلك ان تؤدي لى تحسن الكتاراكت
حيث تقوم بعمل مسح او كنس للشق الحر او تقوم بمعادلته قبل ان يؤدي الى اتلاف عدسة العين

وقد وجد بصفة عامة ان توافر بعض المغذيات في الغذاء اليومي للفرد يمكن ان يوفر الوقاية الكافية من الاصابة
بالكتاراكت وهذه تشمل ما ما يلي :
فيتامين ب2  فيتامين ج بيتا  كاروتين حمض الفوليك السيلينيوم النحاس الزنك
وفي جامعه اونتاريو بلندن اكدت بعض الدراسات التي اجريت هناك ان فيتامين ج وفيتامين هـ يوفران الوقايه من الاصابة بالكتاراكت
واكدت ذلك مجموعه من التجارب التي اجريت على الحيوانات فقد وجد ان الفئران المريضة بالسكر
والمعرضة للاصابة بالكتاركت توافرت لها الوقاية الكافية بعد تغذيتها بفيتامين هـ

كما يؤكد بعض الباحثين ان الاشخاص الذين يتناولون جرعه يومية تعادل 400 وحده ولية من فيتامين هـ و 300 ملليجرام من فيتامين ج
يندر اصابتهم بالكتاراكت

كما وجد ان الاشخاص الذين يتناولون فيتامين هـ كمستحضر اضافي تقل اصابتهم بالكتاراكت بمعدل 56%
والذين يتناولون فيتامين ج فقط تقل اصابتهم بمعدل 70%

كما وجد بعض الباحثين بجامعه تافتس بالولايات المتحده ان تناول كل من فيتامين ج وحمض الفوليك بما يوافق
حاجه الجسم اليومية يمنع الاصابة بالكتاراكت الى درجة كبيرة

كما وجد الباحثون بنفس الجامعه ان هناك انخفاضا في نسبة حدوث الكتاراكت بين الحالات التي يتوافر
فيها بالدم كل من فيتامين ج وفيتامين هـ وبيتا كاروتين

فيما يلي اهم المغذيات التي يجب توافرها في الغذاء اليومي للوقاية من الاصابة بالكتاراكت وخاصة في
حالة الاضطرار للتعرض لاشعه الشمس لفترة طويلة

فيتامين هـ
المقدار اليومي المطلوب 200_600 وحدة دولية

فيتامين ج
لمقدار اليومي المطلوب 500_2000 ميللجرام

فيتامين ب2
المقدار اليومي المطلوب 10_75 ملليجرام

بيتا كاروتين
المقدار اليومي المطلوب 5000_15000 وحدة دولية

حمض الفوليك
المقدار اليومي المطلوب 400_800 ميكروجرام
سيلينيوم
المقدار اليومي المطلوب 100_200 ميكروجرام

النحاس
المقدار اليومي المطلوب 1_3 ملليجرام

الزنك
المقدار اليومي المطلوب 10_20 ملليجرام

بيكنوجنيول
المقدار اليومي المطلوب 50_150 ملليجرام

عن الكاتب

Khaled alhrbi

اسم خالد محرر في موقع صحة المراة العربية

اتركي تعليقك